الثلاثاء، 12 يونيو، 2012

عمود الفضفضة الجزء السادس


شعور سخيف لما تلاقى الإنسان اللى بتحبه إتغير فجأة
شكله من بره هو فعلا اللى عرفته و حبيته
بس الحاجات الحلوة اللى جواه.... اللى خلتك تحبه
مبقتش موجوده!!!
بمعنى تانى بقى مسخ!!!
تصرفاته إتغيرت
 تعامله معاك بقى غريب
مبقتش تحس أنه بيحبك فعلا زى الأول
شعور سخيف مش كده؟؟؟؟
هو ليه مش واخد باله أنه بيجرحك؟؟؟
ليه مش عارف إنك حزين؟؟؟
ليه عايز يمثل أنكو أصحاب؟؟؟
مع أنه عارف أنكو مش كده ؟؟
ليه متكلمكش بصراحة؟؟؟؟
يا إبنى اللى بتعمل فيك كده
بتبقى مش عارفه هى عايزة إيه
أو بتبقى عايزه حاجات متناقضة فى بعض
يا زفت إسمعنى ... بطل تديلها أعذار
بنت زى دى متنفعش تبقى مراتك
اللى زى دى مينفعش تبقى أم عيالك
هتقرفك فى حياتك و هتعقد ولادك
ربك خلق غيرها كتيييييير
يعنى أكيد هتلاقى واحدة أحسن منها
أنت بس دور عليها
و هتلاقى واحدة تستاهلك
                                                   الشارد

هناك تعليقان (2):

  1. مساء المكان وما حوى :
    " رامي "
    :
    ولوج أول لي هنـا حيث واحتك الجميلة
    وقراءة لدروس مُستفادة من مدرسة الحيـاة
    وربما لا يستطيع المرء التحكم او السيطرة
    على عواطفه و الإنفلات الدائم في مراسئ الحبيب ،
    ام ما يظنه الحبيب ان جاز التعبير !
    فلا سيطرة على القلب طالما تعلق بنبض الآخر !
    المسألة وقتية تحتاج النظر إلي الأمور بعمق أكبر ،
    وهذا يتأتى بالتمرس وممارسة الحياة
    وبالنهاية الطيور على أشكالها تقع !
    والطيبون للطيبات ،
    رائعة حروفك ، كما هو رائع تمرسك في الحياة
    تحيتي و تقديري .

    ..
    ..
    ..

    أحمــ سعيـد ــد

    ردحذف
  2. عزيزى أحمد
    الشكر و كل الشكر لك و لكلماتك الجميلة و أنا فى غاية السعادة بأن التدوينة قد أعجبتك :)

    ردحذف